الرئيسية / اخبار اقتصادية / السوق يؤكد تماسكه في مواجهة أحداث “الواحات” بأداء باهت وتوقعات باستكمال الهبوط

السوق يؤكد تماسكه في مواجهة أحداث “الواحات” بأداء باهت وتوقعات باستكمال الهبوط

  السوق يؤكد تماسكه في مواجهة أحداث “الواحات” بأداء باهت وتوقعات باستكمال الهبوط السوق يؤكد تماسكه في مواجهة أحداث “الواحات” بأداء باهت وتوقعات باستكمال الهبوط

عبدالوهاب: توقعات بأداء هابط اليوم لا يتعدى 100 نقطة

برهنت تعاملات السوق خلال النصف الأول من جلسة أمس، على قدرة المؤشر الرئيسى، فى تجاوز صدمة حادث «الواحات».

ولامس السوق أمس منطقة 13757 نقطة، إلا أن السوق أغلق على تراجع طفيف بنسبة 0.06% مستقراً عند مستوى 13706 نقطة، رغم القوة البيعية من جانب المصريين، التى سيطرت على النصف الأخير من التعاملات.

وتصدر قطاع الأغذية والمشروبات، المشهد بنمو 2.57%، بقيادة سهم جهينة، الذى ارتفع بنسبة 7.63%، مسجلاً أعلى مستوى له خلال 5 أشهر، بدعم نتائج اعمال الربع الربع الثالث، بتحقيق أرباح 65 مليون جنيه خلال الفترة.

وقالت بحوث «فاروٍس»، إن السوق بدأ بالفعل تصحيح هابط منذ الأسبوع الماضى، بين مستوى المقاومة 13775 نقطة، ومنطقة الدعم 13300 نقطة، مع توجيه الأنظار نحو محفزات صعود كل سهم على حدة، منفصلاً عن السوق، حيث أظهرت تعاملات الأجانب خلال الشهر، أقوى تذبذب منذ تحرير سعر صرف الجنيه.

وأبقت «فاروس» على رسالتها التحذيرية إلى المتعاملين، واستغلال أى ارتدادة فى تخفيف المراكز الشرائية مع تفعيل مستوى وقف الخسائر عند مستوى 13.400 نقطة.

وقال إسماعيل عبدالوهاب مدير حسابات العملاء الأفراد بشركة أسطول لتداول الأوراق المالية، إن السوق استطاع التماسك، وأثبت أن الحادث المشئوم، لم يكن ذو تأثير يذكر على المؤشر، لينحصر الأثر السلبى بالسوق فى تذبذب تعاملات الأجانب، وتأرجحها بين البيع والشراء، على فترات زمنية قصيرة.

وأضاف عبدالوهاب، أن قطاع الأغذية والمشروبات، استطاع أن يدعم السوق، وانعكس فى أداء EGX100، الذى تفوق أداؤه، ليغلق مرتفعاً بنسبة 0.4%، حتى مستوى 1751 نقطة، فى صدارتها سهم «جهينة» بعد نتائج الأعمال الإيجابية له خلال الربع الثالث.
وتوقع عبدالوهاب تراجع أداء المؤشر خلال تعاملات اليوم، بنحو من 70 إلى 100 نقطة، لأسفل، متأثراً بضعف السيولة أمس، وباستمرار اتجاه بيعى من الأجانب، بالإضافة إلى ارتدادة صغيرة لأسفل على مستوى الأسهم الصغيرة والمتوسطة.

وأغلق المؤشر الرئيسى للبورصة على ارتفاع طفيف بنسبة 0.06% خلال تعاملات جلسة الأحد، مستقراً عند مستوى 13706 نقطة، وصعد مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 0.6% ليغلق عند مستوى 2435 نقطة.

وارتفع مؤشر للأسهم المتوسطة بنسبة 0.41% ليغلق عند مستوى 786 نقطة، بينما انخفض مؤشر EGX20 المُحاكى لصناديق الاستثمار بنسبة 0.5% ليغلق عند مستوى 12826 نقطة، كما ارتفع مؤشر الأوسع نطاقًا بنسبة 0.4%، ليستقر عند مستوى 1751 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات بلغت 1.01 مليار جنيه، من خلال تداول 287.4 مليون سهم، بتنفيذ 35 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 190 شركة مقيدة، ارتفع منها 66 سهمًا، وتراجعت أسعار 101 سهم، فى حين لم تتغير أسعار 23 سهماً آخرين، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 764.55 مليار جنيه.

واتجه صافى تعاملات المصريين وحدهم نحو البيع، مسجلين 34 مليون جنيه صافى بيع، بنسبة استحواذ 82.45% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات الأجانب والعرب نحو الشراء، مسجلين 21.43 مليون جنيه، و12.4 مليون جنيه على التوالي، بنسبة استحواذ 9.16%، و8.4% من التداولات.

وقام الأفراد بتنفيذ 80% من التعاملات، متجهين نحو الشراء، باستثناء الأفراد الأجانب، مسجلين صافى مبيعات بقيمة 11.56 مليون جنيه، ونفّذت المؤسسات 20% من التداولات متجهين نحو الشراء، باستثناء المؤسسات المصرية التى سجلت صافى بيع بقيمة 48.5 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى مشتريات بقيمة 11 مليون جنيه جنيه، و33 مليون جنيه على الترتيب.

عن admarabs

شاهد أيضاً

موقع رسمي: إيران تقول أوبك رفعت سعر النفط وحققت استقراره

شعار منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على مقرها الرئيسي في فيينا يوم 9 أبريل نيسان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: