الرئيسية / اخبار اقتصادية / EGX30 يلاحق “داو جونز” ويغلق عند قمة جديدة في انتظار الفائدة والطروحات الحكومية

EGX30 يلاحق “داو جونز” ويغلق عند قمة جديدة في انتظار الفائدة والطروحات الحكومية

  EGX30 يلاحق “داو جونز” ويغلق عند قمة جديدة في انتظار الفائدة والطروحات الحكومية EGX30 يلاحق “داو جونز” ويغلق عند قمة جديدة في انتظار الفائدة والطروحات الحكومية

ماهر: مازالت الفجوة كبيرة بين المؤشر الرئيسى و«داو جونز» منذ الأزمة العالمية

المراغى: 14024 نقطة يؤكد الاتجاه الصاعد ولاسيما حال خفض الفائدة وبدء برنامج الطروحات

غيرت ارتفاعات أسهم التكنولوجيا الأمريكية أو ما يعرف بـ «FANG Stocks» خريطة أثرياء العالم بنهاية تداولات الجمعة الماضية، ليصبح «جيف بيزوس» مؤسس شركة «أمازون» والمتخصصة فى التجارة الإلكترونية على رأس القائمة بثروة 93 مليار دولار، متقدماً على «بيل جيتس» والذى ارتفعت ثروته إلى 88.7 مليار دولار، وسط تسجيل الصناعى قمة تاريخية جديدة عند مستوى 23434 نقطة.

فى المقابل سجل المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية «EGX30» قمة تاريخية جديدة بعد إغلاقه عند مستوى 14024 نقطة رغم تخلى «البنك التجارى الدولى» عن المؤشر منذ منتصف يوليو الماضي، وللمفارقة فإن إغلاق البورصة أمس هو نفس المستوى الذى انهار منه مؤشر داو جونز وقت الأزمة المالية العالمية فى 2008.

قال محمد ماهر رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة «برايم» لتداول الأوراق المالية، إن الفجوة مازالت متسعة بين المؤشر الرئيسى المصري، ومؤشر «داو جونز»، لتخطى المؤشر الأمريكى، مستوياته عند 14000 نقطة وقت الأزمة العالمية، حيث كان EGX 30، يلعب بمنطقة 12000 نقطة حينها.

وأضاف ماهر أن EGX 30، مازال أمامه مستهدفات جديدة ليحاول اللحاق بالمؤشر الصناعى «داو جونز»، وفى انتظار انخفاض معدلات الفائدة بداية العام الجديد 2018، رغم دعم القطاع المالى والعقارى له، إلا أن العديد من أسهم البتروكيماويات، ووالصناعات الهندسية، ومواد البناء والتشييد.

ومن جانبه، يرى شوكت المراغى العضو المنتدب لشركة «اتش سى» لتداول الأوراق المالية، إن إغلاق المؤشر على مستوى جديد له عند 14024 نقطة، يدعم النظرة الإيجابية للمؤشر نحو استهداف قمة أخرى جديدة، بعد ملامسته مستوى 14122 نقطة، بداية الشهر الحالى.

وتوقع المراغى، أن يستكمل السوق رحلته الصاعدة، بدعم مؤشرات الإقتصاد التى ترجح بخفض معدلات الفائدة، بالإضافة إلى الطروحات الحكومية المؤتقبة، وأثرها الجيد على تنشيط السيولة، وصدور اللائحة التنفيذية لقانون الاستثمار الجديد.

وقال عبدالحميد إمام المحلل المالى بشركة «تايكون» لتداول الأوراق المالية، إن قطاعى العقارات والخدمات المالية، هما فرسى الرهان، للسوق المصرى خلال الفترة القادمة، مع استمرار سهم البنك التجارى الدولى، فى التراجع نحو مستوى 73 جنيهاً.

ويرى إمام، أن أسهم العقارات والخدمات المالية، لديها نمو متوقع بنسبة 20% على الأقل، خلال الفترة القادمة تدعم بها، المؤشر الرئيسى إلى الوصول إلى قمم جديدة، مشيراً إلى أنه من الصعوبة تحديد الرقم المتوقع أن يستقر عليه المؤشر.

ارتفع المؤشر الرئيسى للبورصة بنسبة 0.5% فى ختام تداولات جلسة الأحد مغلقًا عند مستوى 14024.4 نقطة، وصعد مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 0.58% ليغلق عند مستوى 2489.7 نقطة.

وارتفع مؤشر للأسهم المتوسطة بنسبة 0.45% ليغلق عند مستوى 777.3 نقطة، وصعد مؤشر EGX20 المُحاكى لصناديق الاستثمار بنسبة 0.97% ليغلق عند مستوى 13365.3 نقطة، كما ارتفع مؤشر الأوسع نطاقًا بنسبة 0.39% ليستقر عند مستوى 1746.4 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات بلغت 1.06 مليار جنيه، من خلال تداول 285.2 مليون سهم، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 773.4 مليار جنيه، مكتسبًا نحو 3.5 مليار جنيه خلال الجلسة.

واتجه صافى تعاملات العرب وحده نحو البيع، مسجلًا 24.3 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 10.7% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات المصريين والأجانب نحو الشراء، مسجلاً 17.9 مليون جنيه، و6.4 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 81%، و8.3% من التداولات.

وقام الأفراد بتنفيذ 78.2% من التعاملات، متجهين نحو البيع، باستثناء الأفراد الأجانب مسجلين صافى مشتريات بقيمة 5.8 مليون جنيه، واقتنصت المؤسسات 21.8% من التداولات متجهين جميع نحو الشراء، بقيادة المؤسسات المصرية التى سجلت صافى شراء بقيمة 66.6 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى مشتريات بقيمة 8.4 مليون جنيه، و587.5 ألف جنيه على الترتيب.

عن admarabs

شاهد أيضاً

موقع رسمي: إيران تقول أوبك رفعت سعر النفط وحققت استقراره

شعار منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على مقرها الرئيسي في فيينا يوم 9 أبريل نيسان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: